مؤلف “ضيعة ضايعة” يدخل حقل الإنتاج التلفزيوني

بدأ الكاتب السوري والسيناريست الساخر ممدوح حمادة باكورة أعماله الإنتاجية من خلال مسلسله الجديد “بيت الداء”، ويعد هذا العمل أول تجربة انتاج تلفزيوني يخوضها حمادة عبر شركته “سيلينادا فيلم”، والعمل ليس من انتاجه فقط بل أيضا من تأليفه، حيث يتناول قضايا اجتماعية ذات طابع توعوي تختص بمواضيع صحية، ولكن تبتعد عن المباشرة في الطرح وتندرج المعالجة ضمن أسلوب حمادة في طرح قضاياه من خلال قالب كوميدي ساخر بهدف جذب أكبر شريحة من المشاهدين، والمسلسل من إخراج رامي أبو هدير، وينفذ لصالح مؤسسة طبية كبيرة حسب تعبيره لكن لم يسمها.

وفيما يبدو أن الجهة الطبية التي ينفذ لصالحها العمل خليجية لأن الملاحظ وجود عدد كبير من الممثلين القطريين منهم فيصل حسين الرشيد، وعلي الخلف والممثلة زينب العلي وآخرين. كما يضم العمل طاقما كبيرا من الممثلين والفنيين يمتد على عدّة دول عربية منها سوريا واليمن والسودان وفلسطين ولبنان والأردن بالإضافة لمشاركين من سيرلانكا والهند وباكستان.

وقد عرف حمادة بأعماله ذات الطابع الساخر التي يهدف من خلالها لتفكيك شيفرة المجتمع السوري، وكشف مواطن الخلل في تركيبته، ويظهر ذلك واضحا في عدد من أعماله منها على سبيل المثال مسلسله ذائع الصيت ضيعة ضايعة وأيضا مسلسل الخربة وعددا من لوحاته ضمن بقعة ضوء وغيرها.

اترك رد

بريدك الالكتروني لن يكون ظاهراً