وزارة الدفاع لمنتسبي قسد: من دخل بيته فهو آمن

أصدرت وزارة الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة في وقت متأخر من مساء أمس الاثنين، بياناً تطمينياً لأهالي منطقة شرق الفرات في شمال شرق سورية، وتحذيرياً لمنتسبي قسد.

وأكد البيان الذي وصل لـ ” سيريانا برس” نسخة منه، أنّ ساعة الصفر للعملية التي سيخوضها الجيش الوطني، والجيش التركي ضد قوات (PYD) قد اقتربت، وأن هدفهم من هذه المعركة هو تحرير تلك المنطقة من سلطة الـ (PYD) الإرهابية وفق ما ورد فيه.

وطمأن البيان المواطنين السوريين شرق الفرات، وأمّنهم على أملاكهم وأموالهم ومساجدهم وكنائسهم، مؤكداً أنّ مقاتلي الجيش الوطني لا يريدون السوء لأي منهم.

وختم البيان برسالة لمنتسبي قسد من العناصر المغرر بهم، وفق تعبيره، بأن ينشقوا عنها ويلتزموا بيوتهم حتى لا يكونوا هدفاً لقوات الجيش الوطني.

وكان الجيش الوطني، قد رفع من حالة الجاهزية القتالية للفرق والفيالق التابعة له، استعداداً لمعركة ضد قوات سورية الديمقراطية في منطقة شرق الفرات السورية

 

بيان وزارة الدفاع في الحكومة المؤقتة
بيان وزارة الدفاع في الحكومة المؤقتة

اترك رد

بريدك الالكتروني لن يكون ظاهراً