فيلم “لأجل سما” مرشّح لجائزة عالمية كأفضل فيلم وثائقي لعام 2020

يشارك فيلم “لأجل سما” للمخرجة السورية وعد الخطيب في مهرجان الروح المستقلة عن فئة أفضل فيلم وثائقي في دورته الحالية الخامسة والثلاثين الذي سيقام في فبراير/شباط 2020.

ونشرت صفحة الفيلم على موقع “فيس بوك”: “أخبار كبيرة! لقد تم ترشح لـ (أفضل فيلم وثائقي) في جوائز الروح المستقلة لعام 2020 شكرا لك، Film Independent”.

ويتنافس فيلم “لأجل سما” مع أربعة أفلام أخرى هي: (المصنع الأمريكي – أبولو 11 – أرض العسل – جزيرة الجياع).

وكان الفيلم السوري حصل على جائزة “العين الذهبية” في مهرجان كان السينمائي في مايو/أيار من العام الجاري، أخرجه الثنائي وعد الخطيب وإدوارد واتس، ويحكي الفيلم قصة وعد كونها أمًا شابة خلال بداية الحرب في عام 2012 حتى سقوط حلب في ديسمبر 2016.

وقالت “وعد الخطيب”: “صنعتُ الفيلم كي أبرّر لابنتي سما، الخيار القاسي جداً الذي اضطررنا إلى اتخاذه، والقاضي ببقاء العائلة في سوريا أثناء المرحلة الأكثر دموية من النزاع، وذلك بمستشفى حلب، حيث يعمل زوجي الطبيب حمزة وكان عُرضةً للقصف”.

ويتضمّن “لأجل سما” الذي يتّخذ شكل رسالة تُوجِّهها الأمّ إلى ابنتها، مشاهد مؤثّرة جداً، صوّرتها الخطيب في شوارع حلب أو محيط المستشفى.

ويضم الحفل توزيع جوائز أخرى عن فئات: أفضل فيلم – جائزة روبرت – أفضل ممثل رئيسي – أفضل أول سيناريو – أفضل تصوير سينمائي – أفضل سيناريو – أفضل فيلم أجنبي – أفضل مخرج – أفضل ممثل مساعد – أفضل ممثلة مساعدة – أفضل فيلم وثائقي – أفضل ممثلة رئيسية.

وتقدم جوائز الروح المستقلة (بالإنجليزية: Independent Spirit Awards) للأفلام المستقلة التي تقل ميزانيتها عن 20 مليون دولار.

وتأسست في 1984، بمناسبة اكتشاف المواهب الجديدة في عالم صناعة السنيما الأمريكية متواضعة الميزانية، وسعت إلى تكريم الاعمال السينمائية المستقلة من خلال تنظيمها حفلا سنويا تمنح خلاله جوائز رمزية للعاملين في مجال صناعة هذا النوع من الافلام.

اترك رد

بريدك الالكتروني لن يكون ظاهراً