الحكومة المؤقتة تثير غضب السوريين بتغييبها علم الثورة

 

أثار رئيس الحكومة السورية المؤقتة الجدل على مواقع التواصل الإجتماعي خلال اجتماع عقده في مكتب الحكومة في عفرين، حيث وضع شعار الدولة العثمانية خلف “عبدالرحمن مصطفى” وعلى يمينه العلم التركي بينما غاب علم الثورة السورية عن المشهد تماما.

الكاتبة السورية “سيمرة المسالمة” كتبت على فيسبوك: أقول للصديق والزميل أيمن عبد النور الذي علق على صورة رئيس الحكومة المؤقتة “حكومة الائتلاف” وخلفه علم تركيا أن ما طالبت به هو تماما ما يعمل عليه هذا الشخص يعني أن ما يناضل من أجله عبر عنه بعلمه وهذا منتهى “الصدق والمواجهة” ليس للسوريين فقط ولكن للائتلاف الذي عينه أيضاً.
ولذلك كان لازم تكتب نريد سوريا يؤمن بقضيتنا ويناضل من أجلها وبهذا تصبح الدعوة صحيحة:
تعليق الزميل أيمن: حقيقة لا بد من قولها: يجب طرد التافه عبد الرحمن مصطفى رئيس ما يسمى بـ “الحكومة السورية المؤقتة” من كل المناصب التي يشغلها سواء أكان يعرف أو لا يعرف بالبروتوكول والأصول أنه لا يجب أن يعقد الاجتماع بدون وجود العلم الذي يناضل ويعمل تحته, وكذلك إعادة النظر بكل القرارات التي اتخذت بالائتلاف في فترة تولي هذا التافه رئاسته وتقديم اعتذار رسمي من الإئتلاف للشعب السوري كاملاً.

 

اترك رد

بريدك الالكتروني لن يكون ظاهراً