انفجارت في محيط حمص وتضارب الأنباء حول طبيعته

 انفجارات قوية

سيربانا برس- متابعات
دوت انفجارات قوية في محيط مدينة حمص، حوالي الساعة العاشرة بالتوقيت المحلي من صباح اليوم الجمعة.

فيما تضاربت المعلومات الرسمية من قبل النظام عن ماهية التفجير حيث نقل تلفزيون النظام الرسمي، عن محافظ حمص “طلال البرازي”خلال اتصال هاتفي قوله، إنه “اعتداء على موقع عسكري لم تعرف بعد طبيعته” تسبب بحدوث انفجارات مدوية، وتصاعدت أعمدة الدخان، وأصيب عدد من الأشخاص في محيطه، بفعل القذائف المتطايرة”، ليتم حذف المقابلة بعد نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي.

في حين ذكرت وكالة سانا نقلا عن مصدر عسكري أنه في تمام الساعة 9,25 من يوم 1-5 -2020 سُمِعَت أصوات انفجارات متتالية في أحد مواقعنا العسكرية في مدينة حمص، وبالتدقيق بعد استكمال التحقيقات تبين أن الانفجارات قد حدثت بسبب خطأ بشري عند نقل بعض الذخائر، ما أدى إلى خسائر مادية وبشرية جراء انفجار عدة قذائف وتناثر شظاياها خارج الموقع العسكري، وإصابة عدد من المدنيين بجراح مختلفة.

فيما رجحت مصادر مطلعة أن الانفجارات ناتجة عن قصف إسرائيلي طال معسكرا لحزب الله اللبناني والمليشيات الإيرانية بريف حمص.

وتنتشر ميليشيا “حزب الله” اللبناني في محافظة حمص بشكل كبير، إضافة لميليشيا لواء “القدس الفلسطيني”.

اترك رد

بريدك الالكتروني لن يكون ظاهراً