بمنشور جدي له رامي مخلوف يتنازل عن اسهم شركة راماك لصالح من أسماهم “الشهداء والجرحى والمحتاجين”

سيريانا برس_متابعات
أعلن “رامي مخلوف” ابن خال بشار الأسد، في منشور جديد على الفيس بوك، اليوم الخميس، عن بدئه بنقل ملكية جميع أسهمه لشركة “راماك للمشاريع التنموية والإنسانية”، لصالح من أسماهم “الشهداء والجرحى والمحتاجين”.

وقال مخلوف، في منشوره “الإخوة الأعزاء.. أشكر ردكم على المعايدة وإعجابكم الذي عبرتم عنه ودعمكم الكريم وخصوصا في وقت حتى كلمة الحق أصبحوا يحاسبوننا عليها.. فالحمدلله على كل حال”.

وأردف “لقد لفت نظري بعض الصفحات التي نشرت ملكيتنا في البنوك وشركات التأمين لإظهار حجم وضخامة أعمالنا فنشكرهم لتذكرينا بهذه القائمة الكبيرة من مساهماتنا (ولله الحمد) في هذه المؤسسات المصرفية والتأمينية”.

وتابع “نقول لقد بدأتُ في معاملة نقل ملكية كل هذه الأسهم إلى راماك للمشاريع التنموية والإنسانية والتي هي كما تعلمون وقف لا يُورّث وبالتالي أي بيع أو ربح لهذه الأسهم سيعود إلى أعمال الخير بالكامل التي تخدم كل ذوي شهيد روت دماؤه أرض هذا الوطن الحبيب وكل جريح عانى الكثير وكل محتاج قست عليه الحياة فسخّر الله لهم هذه المؤسسة لتكون عوناً من الله لهم”، حسب قوله.

كما أكد على أنه “سيتم عرض كل الوثائق بعد إتمام المعاملة معتبراً أن تنازله عن هذه الأسهم قد أراحه، وأشعره بنشوة وقوة كبيرتين”.
وأضاف نزع ملكية الشخص أمر صعب ولكن إعطائه إلى مؤسسة إنسانية سعادة لا يمكن وصفها.

وفي ختام منشوره خاطب من تنازل لهم عن أسهم الشركة قال صحة على قلبكم وإن شاء الله تكون عائدات هذه الأسهم رافدة لكل محتاج”.

وظهر مخلوف بوقت سابق من هذا الشهر بعدد من الفيديوهات، تحدث عن عمليات اعتقال يتعرض لها العاملون في شركته. وأن جهات تريد إقالته من منصبه كرئيس مجلس إدارة لشركة “سيرتيل” للاتصالات. حيث أكد أنه لن يتنازل أو يتخلى عن أي شركة من شركاته، محملا المسؤولية لأشخاص في النظام، حيث لا توجد أي إجراءات رسمية أو نظامية تتبع ضده.

اترك رد

بريدك الالكتروني لن يكون ظاهراً