قوات النظام تعزز قواتها بريف إدلب الجنوبي وتقصف مدن وبلدات جبل الزاوية

سيريانا برس_متابعات
استهدفت قوات النظام والميليشيات المساندة لها، اليوم الأحد، بالمدفعية الثقيلة بلدات وقرى جبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي في خرق مستمر لاتفاق وقف إطلاق النار المعلن عنه مطلع شهر آذار الماضي من قبل تركيا وروسيا.

وأفاد ناشطون أن قوات النظام قصفت بالمدفعية الثقيلة بلدتي بنين ودير سنبل في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي دون تسجيل إصابات، واقتصرت الخسائر على الماديات.

كما تزامن القصف المدفعي مع تحليق مكثف للطائرات الحربية الروسية، وطائرات الاستطلاع التابعة لقوات النظام.
كما قصفت ايضاً بشكل مكثف بقذائف المدفعية الثقيلة قرى الحدادة، والكبينة في ريف اللاذقية الشمالي.

ويذكر أن منطقة ريف إدلب الغربي تشهد منذ عدة أيام قصفا مدفعيا متواصلا من قبل قوات النظام، وسط تحليق مكثف للطائرات الحربية الروسية. في الوقت الذي تستقدم فيه قوات النظام المزيد من التعزيزات إلى مدن معرة النعمان وكفرنبل وسراقب بغية شن هجوم عسكري جديد على المنطقة.

فيما تستمر القوات التركية وفصائل المعارضة بالمقابل بتعزيز خطوط التماس مع قوات النظام وإرسال تعزيزات عسكرية من عناصر وعتاد.

اترك رد

بريدك الالكتروني لن يكون ظاهراً