بشرى لمرضى السرطان..الحكومة التركية تسمح بدخولهم إلى تركيا للعلاج

سيريانا برس – فريق التحرير

وافقت الحكومة التركية على دخول مرضى السرطان السوريين في الشمال السوري المحرر إلى أراضيها لتلقي العلاج.

وقال معبر باب الهوى في بيان له نشره على موقعه عبر الفيسبوك، اليوم الإثنين، إنه “بعد التنسيق بين إدارة معبر باب الهوى والجانب التركي، تقرر السماح بدخول خمس حالات من مرضى السرطان يومياً للعلاج في تركيا”.

ودعت إدارة المعبر في بيانها المرضى إلى مراجعة العيادات الخارجية لمشفى باب الهوى كُلٌ حسب الطبيب المختص بمرضه مصطحبين معهم أوراقهم الطبية وثبوتيتاهم الشخصية.

وسبق أن أصدر فريق منسقو استجابة سوريا، الأربعاء 20 أيار، بيانا، ناشد من خلاله الحكومة التركية بإعادة افتتاح معبر باب الهوى الحدودي بين تركيا وسوريا لاستقبال الحالات الطبية التي تتطلب العلاج ضمن المشافي هناك.

يذكر أن معبر باب الهوى أعلن بتاريخ 29 آذار/مارس الماضي، عن تعليق الجانب التركي استقبال الحالات الإسعافية من الشمال السوري، وذلك ضمن إجراءات مواجهة انتشار فيروس “كورونا”، مع استصدار العديد من الاستثناءات للمرضى الذين يعانون من أمراض خطيرة، وكان غالبيتهم من الأطفال.

ويعمل المكتب الطبي والصحي المتواجد في “باب الهوى” على إدخال الحالات الطبية الصعبة إلى تركيا، عبر تنظيم دور يسمح بدخول أعداد محددة كل يوم من الجانب السوري إلى الجانب التركي.

يُشار إلى أن معبر باب الهوى يعد واحدا من عدة معابر للتواصل بين مناطق المعارضة بالشمال وتركيا ويدخل من خلاله معظم مستلزمات الحياة كمواد غذائية وتجارية وصناعية بالإضافة إلى إدخال الحالات الطبية من خلاله إلى المشافي التركية.

اترك رد

بريدك الالكتروني لن يكون ظاهراً