طالب سوري يحقق المجموع التام في الثانوية العامة في ألمانيا

 

حقق الطالب السوري في ألمانيا “محمود محمد قابوع” المجموع التام في الثانوية العامة بعد ٣ سنوات من قدومه إلى ألمانيا، واحتفى به الإعلام الألماني.

وقال قابوع في حديثه للصحيفة الألمانية “Ruhr Nachrichten”: “إن عائلته سافرت خلال الحرب في سوريا إلى مصر بداية، وتابع تعليمه هناك لفترة بغرض تحقيق هدف منذ صغره وهو دراسة الطب ولكن عائلته اضطرت للسفر إلى تركيا فيما بعد، حيث أقاموا فيها أربع سنوات، أجبر فيها على العمل إلى جانب الدراسة”.

وأضاف أنه في عام ٢٠١٧ قررت العائلة مغادرة تركيا واللجوء إلى ألمانيا وفي تلك السنة أنهى محمود الصف العاشر ولم يكن يتحدث اللغة الألمانية بعد.

وذكر أنه واجه صعوبة في البداية بسبب كبر سنه مقارنة بطلاب الثانوية في ألمانيا، إلا أنه تلقى نصيحة بالالتحاق بثانوية “دورتموند”، حيث أتم الصف العاشر لكي يلتحق بصفوف الأجانب لتعلم اللغة الألمانية.

ولفتت الصحيفة إلى أن قابوع خلال دراسته توفي والده، الأمر الذي أثر عليه سلبًا، إلا أنه قاوم الظروف واجتهد للحصول على مراده من أجل دراسة الطب التي تتطلب حصد علامة كاملة في الثانوية العامة وقد فعلها.

وقد شهدت دول اللجوء خلال السنوات الماضية حالات مماثلة لسوريين حققوا تفوقاً في عملهم ودراستهم مقارنة بأبناء البلد الأصليين أو الأجانب.

اترك رد

بريدك الالكتروني لن يكون ظاهراً