2036 خرقاً لوقف إطلاق النار شمال غرب سورية منذ توقيع الاتفاق

2036 خرقاً

2036 خرقاً
رصد فريق منسقو استجابة سوريا في تقرير صدر عنه اليوم الأربعاء، الأوضاع الإنسانية في منطقة شمالي غرب سورية، بعد توقيع اتفاق وقف إطلاق النار في شهر مارس/ آذار الماضي.

وقال الفريق في بيانه إن خروقات النظام وروسيا الموثقة منذ بداية الاتفاق تبلغ 2036 خرقا، وتشمل الاستهداف بقذائف المدفعية والصواريخ والطائرات المسيرة، بالإضافة إلى استخدام الطائرات الحربية الروسية في عدة مناطق من أرياف حلب وإدلب وحماة واللاذقية.

وقال الفريق في بيانه إن وقف إطلاق النار غير مستقر بشكل كامل ومهدد بشكل كبير بالانهيار في حال عدم التزام الجانب الروسي وقوات النظام بوقف الخروقات المتعددة على المنطقة، حيث بلغ عدد الضحايا من المدنيين 26 شخصا بينهم 7 أطفال بحسب الفريق.

بينما بلغ عدد المنشآت والبنى التحتية المستهدفة 15 منشأة، بين مراكز إيواء ومخيمات ومنشآت طبية وتعليمية ودور عبادة ومراكز خدمية.

وذكر البيان أن الفرق التابعة لمنسقو استجابة سوريا وثقت نزوح نحو 10 آلاف شخص خلال شهر حزيران، ونزوح 4766 شخصا خلال شهر تموز، ليبلغ عدد النازحين الكلي خلال فترة وقف إطلاق النار 14311 نسمة.

وبالنسبة لحركة العائدين لمناطقهم قال الفريق إن مناطق عدة في ريف حلب شهدت عودة مستمرة للنازحين خلال الأشهر الماضية على الرغم من وجود خروقات عديدة في المنطقة، حيث بلغت نسبة العائدين الكلية إلى المناطق التي شهدت عمليات نزوح سابقة 32.78 بالمائة، أي مايعادل 342 ألفا، 183 ألفا عادوا لمناطق ريف حلب، ونحو 157 ألفا عادوا لمناطق في ريف إدلب.

وأشار البيان لوجود ضعف في الاستجابة الإنسانية على كافة المستويات، موضحا أن الأسباب تعود لضعف تمويل المنظمات بسبب فيروس كورونا، ودعم مناطق دون مناطق أخرى، وتداخل عمل المنظمات بشكل كبير في المناطق، وغيرها من الأسباب.

وتعاني المناطق المحررة في شمالي غرب سوريا، من واقع معيشي واقتصادي صعب، خاصة مع تسجيل إصابات جديدة بفيروس كورونا فيها، الأمر الذي ينذر بكارثة في حال تفشي الفيروس في مخيمات النازحين.

https://www.facebook.com/humanitarianresponse1/posts/3690929664285061?__cft__[0]=AZWvcc1fstId2Ayd1fROU_z1Y2sWULWPFRey6zKEkKkqIltmCrTMR0Zj7V_OULAvTu8bvCGKsEdHOO_K8nBHtfaMhaRd1hqfdmpkxYq_G9POV_7yiFjcoVraNJHCuvXJ71JDUeWktb59b0RItxKHIqPVjIXqIWKF9GG5rNr3IpyZDQ&__tn__=%2CO%2CP-R

اترك رد

بريدك الالكتروني لن يكون ظاهراً