دمشق بلا كهرباء بعد انفجار بخط الغاز العربي 

أعلن وزير الكهرباء في حكومة النظام ، محمد زهير خربوطلي، أن انفجاراً بخط الغاز “العربي” في ريف دمشق الشرقي، تسبب بانقطاع شامل للكهرباء في سوريا.

وقال خربوطلي، إن الانفجار الذي وقع بين منطقة الضمير وعدرا في ريف دمشق الشرقي، أدى إلى هبوط ضغط الغاز الموجود في محطة توليد “دير علي”، ما تسبب بفقدان كميات الغاز وخروج باقي المحطات عن العمل بشكل متتال، وحدوث انقطاع في الكهرباء، وفق وكالة أنباء النظام “سانا”.

وأضاف أن وزارة الكهرباء وبالعمل والتنسيق مع وزارة النفط، تعمل لإعادة الوضع إلى ما كان عليه، وإعادة التيار الكهربائي تدريجياً خلال الساعات القليلة المقبلة.

ورجّح وزير النفط في حكومة النظام، علي غانم، أن انفجار الخط الرئيسي المغذي للمنطقة الجنوبية، قد يكون ناجماً عن “عمل إرهابي”.

وأضاف غانم أنه تم إبلاغ الورشات الفنية والمعنيين في الشركة السورية للغاز منذ اللحظات الأولى للانفجار للبدء في عمليات الإصلاح الفوري للخط، مشيراً إلى أن العمل جار لإعادة هذا الخط إلى وضعه الطبيعي والعمل بأسرع ما يمكن.

يشار إلى أن هذا الانفجار هو السادس من نوعه الذي يتعرض له هذا الخط في المنطقة نفسها، ويبلغ قطر الخط 36 إنشاً باستطاعة سبعة ملايين متر مكعب من الغاز.

اترك رد

بريدك الالكتروني لن يكون ظاهراً