الدفاع التركية تنشر تفاصيل استهداف الدورية المشتركة بريف إدلب

سيريانا برس_متابعات
نشرت وزارة الدفاع التركية تفاصيل الهجوم الذي استهدف الدورية التركية الروسية المشتركة على الطريق الدولي m4 في ريف إدلب، اليوم الثلاثاء.

وقالت الوزارة إن انفجاراً وقع أثناء تسيير الدورية البرية التركية الروسية الـ26 في محافظة إدلب وأدى إلى إلحاق أضرار طفيفة بإحدى المركبات، مشيرة إلى أن المنطقة باتت على الفور في مرمى النيران، لافتة إلى أن العمليات ما زالت مستمرة.

وكان ما يسمى “المركز الروسي للمصالحة في سوريا” قال في بيان له إن مدرعة روسية تعرضت للاستهداف من قبل مسلحين خلال دورية روسية – تركية مشتركة في سوريا، مشيرًا إلى أن جنديين روسيين أُصيبا بارتجاج دماغي خفيف، كما تضررت ناقلة جند مدرعة تابعة للشرطة العسكرية الروسية.

ولفت البيان إلى أن الدورية الروسية التركية تعرضت لإطلاق نار من قبل مسلحين باستخدام قاذفة قنابل يدوية، وأعلن فصيل يطلق على نفسه اسم “كتائب خطاب الشيشاني” مسؤوليته عن الهجوم.

ويذكر أنه تم تسيير الدورية ال26 صباح اليوم الثلاثاء انطلاقا من قرية ترنبة شرق إدلب وصولاً إلى عين الحور شمالي اللاذقية، حيث تعرضت لانفجار مجهول استهدف الدورية أثناء مرورها بالقرب من بلدة أورم الجوز بريف إدلب الغربي، ما دفعها إلى التوقف بالمنطقة.

هذا وكثف الطيران الروسي من طلعاته وتحليقه في أجواء محافظة إدلب شمال غربي سوريا عقب استهداف الدورية وسط مخاوف كبيرة بين صفوف المدنيين من قيامه بشن غارات انتقامية على المنطقة.

وسبق أن أعلن فصيل “كتائب خطاب الشيشاني” مسؤوليته عن عمليتين استهدفتا الدوريات المشتركة على الطريق الدولي في ريف إدلب.

ويأتي تسيير الدوريات تطبيقاً لاتفاق موسكو الموقع في 5 آذار 2020 بين تركيا وروسيا، وينص على تسيير دوريات بين القوات التركية والروسية انطلاقاً من الترنبة شرقي إدلب وصولاً إلى عين الحور شمالي اللاذقية.

اترك رد

بريدك الالكتروني لن يكون ظاهراً