بعد إطلاق عملية عاصفة الصحراء …فقدان الاتصال بمجموعة من لواء القدس الإيراني في بادية دير الزور

سيريانا برس_متابعات
فقدت قوات النظام الاتصال بمجموعة من عناصر لواء القدس وميليشيا الدفاع الوطني اليوم الثلاثاء بريف دير الزور الشرقي.
وكشفت مصادر محلية في بادية مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي، أن قوات النظام السوري فقدت الاتصال بمجموعة تضم 25 عنصراً من ميليشيات لواء القدس وميليشيا الدفاع الوطني خلال خروجهم لتمشيط المنطقة.

يأتي ذلك في بعدما أعلنت روسيا إطلاقها عملية الصحراء البيضاء والتي تهدف إلى استمرار العملية العسكرية في مناطق شرق سوريا للقضاء على جماعات مسلحة تخضع لسيطرة أميركا.

ويتشكل “لواء القدس الفلسطيني” من مجموعة من اللاجئين الفلسطينيين الموالين للنظام، وتم تشكيل الميليشيا في عام 2013 في مدينة حلب من قبل “الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.

وتعمل الميليشيا إلى جانب النظام في حلب وفي البادية وتحديدا في ريف دير الزور، وتنتشر في ريف دير الزور إلى جانب الميليشيات الإيرانية والمدعومة من إيران.
وتتلقى دعماً روسياً، حيث ظهرت سابقاً العديد من الصور التي توثق تواجد ضباط روس مع قيادات لواء القدس، بالإضافة لمنح جيش الاحتلال الروسي أوسمة متعددة للكثير من قيادات اللواء.

وأمس الثلاثاء قتل 5 عناصر من “الحرس الثوري” الإيراني ، جراء قصف طائرة حربية مجهولة يعتقد أنها تابعة للتحالف الدولي استهدفت بصواريخ شديدة الانفجار آلية كانت تقلهم في منطقة السكرية في مدينة البوكمال بريف دير الزور الشرقي.

اترك رد

بريدك الالكتروني لن يكون ظاهراً