الشبكة السورية لحقوق الإنسان توثق الانتهاكات التي قام بها نظام الأسد خلال السنوات الأربعة الماضية

سيريانا برس – متابعات

نشرت الشبكة السورية لحقوق الانسان بياناً عن انتهاكات حقوق الإنسان التي ارتكبها نظام الأسد في سورية بين أغسطس 2016 وأغسطس 2020، وقدمت تقريراً اليوم الجمعة إلى لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة.

ووثقت مقتل 13 ألفا و278 مدنياً، واعتقال 18 ألفا و600 آخرين، على يد قوات نظام الأسد خلال الأعوام الأربعة الماضية.

وأضافت أن التقرير تضمن بيانات انتهاكات حقوق الإنسان التي ارتكبها نظام الأسد مثل القتل والتعذيب والاعتقال وحرية التعبير.

وأشارت إلى أن نظام الأسد لم يشارك أي تقرير عن حقوق الإنسان في بلاده مع مؤسسات الأمم المتحدة منذ عام 2004.

وأوضح التقرير أن نظام الأسد قتل 13 ألفا و278 مدنيا، بينهم 2773 طفلا و1445 امرأة، وأن نظام الأسد خلال الفترة المذكورة استخدم 52 هجوما بالأسلحة الكيماوية على مناطق سيطرة المعارضة.
بالإضافة لتوثيق مقتل 109 مدنيين نتيجة سوء التغذية الناجم عن حصار نظام الأسد.

أكد التقرير استمرار النظام في اعتقال السوريين على خلفية انتمائهم السياسي ومعارضتهم وأن عمليات التعذيب طالت كافة المعتقلين، وأشار إلى أن نحو 17 ألفاً من المعتقلين تحولوا إلى مختفين قسرياً، بينهم 156 طفلاً و186 سيدة.

اترك رد

بريدك الالكتروني لن يكون ظاهراً